احذر خلطات العطارين

طباعة أرسل لصديق
 
 
 

- جهل العطارين والأطباء الشعبيين بالمجاميع الكميائية في الاعشاب يجعل خلطاتهم العشبية العشوائية خطراً على المستهلك.

 

- بعض المجاميع الكيميائية سامة تسبب السرطان او تلف الكبد أو الفشل الكلوي أو العقم.

 

- لا يحق لغير المختص صنع اي دواء عشبي حيث ان نسب الاعشاب الموجودة في المستحضر المقنن تكون بالميليجرامات او بالميكروجرامات بينما يستعمل العطارون والاطباء الشعبيون في تحضير خلاطاتهم حفنة اليدين او قبضة اليد او ملء الفنجان كنسب في تحضير وصفاتهم، وهنا يكمن الخطر.

 

- قيام العطارين والأطباء الشعبيين بتحضير خلطات وهم لا يعرفون أساساً ما المجاميع التي تحتويها الأعشاب الداخلة في تركيب الخلطة يعد خطأ جسيماً وبالتالي يكون المتضرر هو المريض الذي يستعمل هذه الخلطة التي ربما تودي بحياته بينما المستفيد الكبير هو العطار أو الطبيب الشعبي الذي يسلب أموال المرضى إضافة إلى سلبه صحتهم بخلطته الموبوءة .

 

- عند شراء الأعشاب من مصادر غير موثوق فيها قد تتعرض للغش و ذلك عن طريق خلط الأعشاب الطبية بأعشاب أخرى عديمة الفائدة أو غيرها مما قد يكون مضراً.

 

- تباع الأعشاب على أنها " علاج للعديد من الأمراض" و ذلك بدون ذكر معلومات عن محتوى و نوعية هذه الأعشاب بحيث نستطيع التأكد من فاعليتها. و كثيراً ما نسمع " مصنوع من خلطة سرية من الشرق الأقصى" و غيرها من العبارات الغامضة.

 

- الأعشاب الطبية باعتبارها أدوية قد تتفاعل مع بعض الأدوية الأخرى التي تستعملها في نفس الوقت مما قد يؤدي إلي خطورة في بعض الأحوال و خاصة عندما لا تخبر طبيبك عن استعمالك لتلك الأعشاب.

 

- التخزين مهم جداً في المحافظة على المواد الفعالة في أجزاء النبات وقد لوحظ أن محلات العطارة لا تهتم بالتخزين وشروطه فمثلاً التخزين عند درجة حرارة عالية تفسد المواد الفعالة وكذلك عدم تغطية الأعشاب يجعلها عرضة للتلوث .

 

- إن ارتفاع درجة الرطوبة وشدة الضوء تؤثر على المواد الفعالة وعليه يجب حفظ المستحضرات في مكان بارد وجاف .

وختاما ....

 

* احذر جهل العطارين في عالم الخلطات العشبية فكثيرا منا قد ينخدع حيث يرى أنها موصوفة (طبيعي )

* يجب عليك إخبار طبيبك قبل استخدام هذه الأعشاب وسؤال الصيدلي عما إذا كان هناك أي تداخلات دوائية معها لضمان سلامتك

 

 
طباعة أرسل لصديق