تعريفات:
•  الاستبدال الدوائي: هو عملية تتم على نطاق المريض (الفرد) وفيه يتم استبدال الدواء المبتكر بدواء جنيس أو دواء جنيس بجنيس أخر أو دواء جنيس بمبتكر على أن يكون الدواء المُستبدل والبديل مسجلين بالهيئة العامة للغذاء والدواء.
عملية الاستبدال الدوائي وما يصاحبها من إجراءات هي من اختصاص المستشفيات ومقدمي الرعاية الصحية. ومن هذه الإجراءات على سبيل المثال لا الحصر مراقبة فعالية ومأمونية الدواء على المريض من قبل الممارس الصحي خلال فترة استبدال الدواء.
•  الإحلال الدوائي: هو عملية تتم على نطاق المناقصات والترسيات (المشتريات) وفيه يتم استبدال الدواء المبتكر بدواء جنيس أو دواء جنيس بجنيس آخر أو دواء جنيس بمبتكر على أن يكون الدواء المُستبدل والبديل مسجلا بالهيئة العامة للغذاء والدواء.
ملاحظة: الاستبدال الدوائي جزء من الإحلال والعكس غير صحيح. 
 
التوصيات العامة:
•  فيما يتعلق بالأدوية المسجلة بالهيئة العامة للغذاء والدواء وليس لها دواء جنيس أو شبيه حيوي، فيوصى بالتعامل مع الدواء المسجل المقرّ من قبل الهيئة، وعدم التعامل مع الجنيس أو الشبيه الحيوي غير المسجل. علماً بأن الهيئة لديها برنامج لمتابعة جودة وفعالية ومأمونية الأدوية المسوقة.
•  جميع الأدوية الجنيسة المسجلة بالهيئة العامة للغذاء والدواء تعتبر أدوية قابلة للإحلال الدوائي.
•  فيما يتعلق بالاستبدال الدوائي فإن بعض الأدوية يستلزم استبدالها مزيداً من الإجراءات لسلامة المرضى أولاً وضمان فعالية الدواء على المريض. لذلك فإن المرضى الذين يستخدمون أدوية مبتكرة أو جنيسة من الأصناف التالية وتعتزم مستشفياتهم تغيير الدواء إلى دواء جنيس من شركة أخرى (إحلال دوائي) فيجب على الممارس الصحي أن يبذل مزيداً من الحيطة و متابعة المريض أثناء الاستبدال الدوائي، وهذه الأصناف كالتالي:
•  الأدوية الفموية ذات النطاق العلاجي الضيق (Narrow Therapeutics Index Drugs) :
على الممارس الصحي مراقبة المريض وعمل الفحوصات اللازمة للتأكد من حصول المريض على الفائدة المرجوة من العلاج وعدم وجود أي عرض جانبي لا قدر الله (Watch and monitor) .
 
•  الأدوية البيولوجية بجميع أنواعها:
صناعة المشابهات الحيوية (Biosimilars) تعتبر حديثة نسبيا في عالم الدواء. ويعتبر أي مشابه حيوي مسجل بالهيئة العامة للغذاء والدواء نظيراً للمبتكر منه وقابلاً للإحلال. أما ما يتعلق بالاستبدال الدوائي فيجب مراعاة القواعد العامة للاستبدال الدوائي للأدوية البيولوجية والقواعد الخاصة المتعلقة بكل مستحضر دوائي وأيضاً حسب ما يصدر من الهيئة العامة للغذاء والدواء من توصيات تخص كل مستحضر بعينه، وينصح باتخاذ هذا الإجراء على مستوى المؤسسات الصحية عن طريق لجان الدليل والعلاجيات المعتمدة في كل منشأة طبية.
 
•  الأدوية المستنشقة (Inhalers) :
وهي آمنة للاستبدال والإحلال، وعلى الممارس الصحي مراقبة المريض والتأكد من وصول المريض إلى الهدف العلاجي وهذا بشرط أن يكون التحويل لدواء مسجل بالهيئة العامة للغذاء والدواء.
•  أدوية الصرع ويمكن تقسيمها إلى ثلاثة أقسام:
 
​اسم الدواء​ التوصية​​
المجموعة الأولى​​ phenytoin, carbamazepine, phenobarbital, primidone إبقاء المريض على نفس المنتج من نفس الشركة الصانعة بقدر الإمكان وعدم تغيير المنتج إلا في حالة عدم توفر المنتج المرجعي بشرط عدم التغيير من منتج لآخر بشكل متكرر، على أن يتم مراقبة المريض بدقة والتأكد من وصول المريض إلى النتائج المرجوة وعدم حدوث نوبات صرع ناتجة عن تغيير المستحضر الجنيس.​
المجموعة الثانية​ valproate, lamotrigine, perampanel, retigabine, rufinamide, clobazam, clonazepam, oxcarbazepine, eslicarbazepine, zonisamide, topiramate يمكن بناء على الحاجة تحويل المريض إلى دواء جنيس من شركة أخرى على أن يتم مراقبة المريض بدقة والتأكد من وصول المريض إلى النتائج المرجوة وعدم حدوث نوبات صرع ناتجة عن تغيير المستحضر الجنيس.​
المجموعة الثالثة​ levetiracetam, lacosamide, tiagabine, gabapentin, pregabalin, ethosuximide, vigabatrin يمكن تغيير المستحضر إلى جنيس آخر​